Masdar News

"رايس إنرجي" تفتتح مقراً عالمياً في مدينة مصدر سعياً لاستقطاب فرص تجارية بقيمة 200 مليار دولار

08 نوفمبر 2020

الشركة الرائدة في مجال مشاريع الطاقة المتجددة خارج نطاق الشبكة
"رايس إنرجي" تفتتح مقراً عالمياً في مدينة مصدر سعياً لاستقطاب فرص تجارية بقيمة 200 مليار دولار 


أعلنت "رايس إنرجي" Ryse Energy، الشركة العالمية الرائدة في مجال أنظمة الطاقة المتجددة خارج الشبكة والتي نفذّت أكثر من 4000 مشروعاً على مستوى العالم، عن افتتاح مقر عالمي لها في مدينة مصدر بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، وذلك بهدف التوسع في أسواق جديدة والاستفادة من فرص تجارية تقدّر قيمتها بـ 200 مليار دولار عبر توسيع رقعة مشاريع الشركة في مجال الطاقة خارج الشبكة في مختلف أنحاء العالم. 

وفي معرض حديثه عن خطط "رايس إنرجي" لتوسيع نطاق عملها في دولة الإمارات، قال أليستير مونرو، المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة: "تعتبر رايس إنرجي شركة عالمية رائدة في مجال أنظمة الطاقة المتجددة خارج الشبكة، بالإضافة إلى كونها تقوم بتصنيع تقنيات توربينات الرياح الحديثة، ولذلك فإننا نتطلع إلى تصنيع وتطوير ابتكارات جديدة من مقرنا العالمي الجديد داخل مدينة مصدر في أبوظبي".

وأشار مونرو  إلى أن مدينة مصدر تعتبر وجهة عالمية لحلول الطاقة المتجددة والتطوير العمراني المستدام، كما أن إمارة أبوظبي تقود جهود الابتكار في هذا المجال عبر الاستثمار في مصادر الطاقة المتجددة والتقنيات المستدامة، لذلك فمن الطبيعي أن يتم اختيار مدينة مصدر كمقر لأعمال الشركة، وأن تتضافر جهودنا من أجل بناء مستقبل أكثر استدامة للجميع.

وتعمل "رايس إنرجي" على توفير حلول قائمة بذاتها في مجالي طاقة الرياح والطاقة الشمسية، وتقدم خيارات متصلة بالشبكة أو خارج نطاق الشبكة بالإضافة إلى حلول لتخزين الطاقة. كما تسعى الشركة إلى دمج تقنيات الرياح المبتكرة والفريدة من نوعها مع حلول الطاقة الشمسية الكهروضوئية وتخزين الطاقة وابتكار حلول متجددة هجينة وموثوقة حسب الطلب، بالإضافة إلى العديد من التطبيقات التي تشمل البنية التحتية لإزالة الكربون ضمن قطاعي الاتصالات والنفط والغاز، وكذلك توفير الكهرباء للمجتمعات الريفية.

وأكد عبدالله بالعلا، المدير التنفيذي بالإنابة لإدارة التطوير العمراني المستدام في "مصدر"، بأن انضمام "رايس إنرجي" إلى مدينة مصدر يعكس مكانة المدينة كمركز للابتكار والبحث والتطوير. مشيراً إلى أن مدينة مصدر تشهد خلال الفترة الحالية نمواً كبيراً حيث وصل عدد الشركات العاملة فيها إلى أكثر من 860 شركة. وقال بالعلا: "نتطلع إلى دعم الأنشطة التجارية لشركة "رايس إنرجي" ضمن المدينة، في إطار سعينا نحو تحقيق الأهداف المشتركة للجانبين والمتمثلة في توفير مصادر طاقة نظيفة وآمنة وموثوقة للمجتمعات في مختلف أنحاء العالم.

وتشهد أنظمة الطاقة خارج الشبكة انتشاراً كبيراً وذلك على الرغم من مواجهة العالم لجائحة (كوفيد-19). ووفقاً للبنك الدولي، فإنه في حال وضع سياسات عمل سليمة، فإن محطات الطاقة المتجددة خارج الشبكة، والمعروفة أيضاً بالشبكات الصغيرة، لديها القدرة على توفير الكهرباء لما يصل إلى 500 مليون شخص بحلول عام 2030. وتقدر قيمة الاستثمارات اللازمة لبناء نحو 210 آلاف مشروع شبكة صغيرة حول العالم، بحوالي 220 مليار دولار أمريكي.

وفي أعقاب حرائق الغابات الأخيرة التي دمرت خطوط الكهرباء المتصلة بالشبكة الوطنية وتعطيل إمدادات الطاقة في كل من أمريكا الشمالية وأستراليا، تم تسليط الضوء على الشبكات الصغيرة كحل لتوفير مصدر آمن ومستدام للطاقة خلال مثل هذه الأزمات. حيث من الممكن أن يوفر تركيب شبكات صغيرة في منطقة كإفريقيا جنوب الصحراء مصدراً موثوقاً للطاقة يزوّد مرافق الرعاية الصحية بالكهرباء ويعزز النمو الاقتصادي عبر توفير الطاقة للأشخاص الذين يعيشون حالياً بلا كهرباء.

ومن المنتظر أن يساهم تطوير وتسويق تقنيات شركة "رايس إنرجي" المبتكرة من داخل دولة الإمارات في دعم أهداف الدولة الرامية إلى الحد من آثار التغير المناخي وتعزيز جهود الاستدامة. فضلاً عن دعم مساعي الإمارات نحو تحقيق الهدف السابع من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة والمتمثل في توفير الطاقة النظيفة بأسعار معقولة.